سياسي

استشهاد الصحفي عاطف الساعدي في درعا البلد.

*﷽*

 

((مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا))

ببالغ الحزن والأسى، وبقلوب مؤمنه بقضاء الله وقدره ينعي موقع 18 آذار المغفور له بإذن الله تعالى الإعلامي عاطف شبلي الساعدي وهو أحد الكوادر الإدارية للموقع، وكان مؤخراً مديراً له

حيث نالته يد الغدر اليوم السبت 5/11/2022 عن عمر ناهز ال 45 عاما”, وذلك أثناء تغطيته الاشتباكات الدائرة بين الفصائل المحلية وعناصر داعش في حي طريق السد بدرعا البلد.

لقد عرفناك أيها البطل شجاعاً ابياً، لم ترضى الضيم واثرت البقاء مدافعاً عن أرض مهد الثورة و لم تتركها رغم ما كان يحيط بك من مخاطر ، تعرضت للاغتيال مرات عديدة وما كان يثنيك ذلك عن الاستمرار لتغطية الحقيقة وما يدور من أحداث إجرامية بحق أهلك ورفاقك.

طلبت الشهادة ونلتها فهنيئاً لكن جوار الله منازلهم يا أبا أسامة.

ونحن في #موقع_18 آذار إذ نعزي أهل شهيدنا وذويه ومحبيه، نعزي انفسنا فالمصاب جلل والفقد كبير، لكن عزائنا بأن شهيدنا ذهب الى رب كريم رحيم، و نسأله تعالى ان يغفر له وان يتقبله في عليين مع الانبياء والشهداء والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

كما نسأل الله الرحمة لشهداء الثورة السورية والشفاء للجرحى والحرية للمعتقلين.

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم، وانا لله وانا اليه راجعون

#موقع_18آذار

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى